أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار / سلمان ابوشوارب ( حديث الكوستر) د. قاسم بلشان التميمي

سلمان ابوشوارب ( حديث الكوستر) د. قاسم بلشان التميمي

 

سائق الكوستر فرحان الغضبان قال للعبرية (الركاب) في الكوستر ( يابه تدرون مجلس النواب في زمان الملكية كان اسمه مجلس الاعيان، وكان مقابل مجلس الاعيان ( كهوة) يعني مقهى ، وكان الرجال يكعدون بالكهوة، يشربون جاي وحامض ويلعبون دومنه وطاولي ، وكان اعضاء مجلس الاعيان يجون للمجلس بواسطة سيارات ( تنته) وقسم يأتي بواسطة ( جابك) والجابك يعني عربانه يجرهه حصان حشى قدركم )، فقالت أمرأة من العبرية اسمها ام جبار ( يابه فرحان واحنه شنو فايدتنه ومحصولنه من هاي السالفة) ، فرد عليها فرحان الغضبان (يامعوده خليني اكمل السالفة وبعدين تعرفين)، فقالت ام جبار كمل يافرحان ، واكمل فرحان قصته قائلا( كان في المقهى التي مقابل مجلس الاعيان يعني مجلس النواب رجل اسمه سلمان ابو شوارب، وهذا ابو شوارب كان كل ما يأتي واحد من اعضاء مجلس الاعيان يجره بزيج يعني عفطة اجلكم الله، بمعنى سلمان ابو شوارب يعفط لاعضاء مجلس الاعيان، والناس تضحك ومتونسه ، وكان محصول سلمان ابو شوارب من العفطات ، الجاي والحامض بلاش، يعني على كل زيج او عفطه كان ابو شوارب يشرب جاي او حامض بلاش، الى ان اتى احد اعضاء مجلس الأعيان ولكن سلمان لم يعفظ له ، فقالوا له اصحابه في المقهى ، ها سلمان طلعت جبان وخفت من هذا وما عفطت له ، فضحك سلمان وقال ، لا والله بس هذا النايب مايسوه عفطة وحرامات بي الزيج (العفطة) ، فضحك كل من في المقهى ، فردت ام جبار وقالت الى فرحان ( والله سلمان ابوشوارب عنده حظ وجان بذاك الوكت يشرب جاي وحامض بلاش، لانه لو هسه موجود جان ما عفط ولاعفطه لاعضاء المجلس الحالي)، فقال لها فرحان الغضبان ( شنو قصدك ام جبار) ، فقالت ام جبار قصدي ان اعضاء المجلس الحالي ولا واحد بيهم يستاهل عفطة ، فقال فرحان الغضبان ( يابه وصلنا نهاية الخط وتفضلوا انزلوا ،وردد مع نفسه الف رحمة على روحك سلمان ، واضاف من وين نجيب واحد مثل سلمان ابو شوارب).

عن admin2

شاهد أيضاً

⭕️الكابينه الوزاريه الكرديه تتشكل بانتهاك للدستور العراقي ابتدأت الكابينة الوزارية في حكومة اقليم كردستان عملها بمخالفة دستورية واضحة من خلال تسمية نسرين محمود رئيسا (للهيئة العامه للمناطق الكردستانيه خارج اقليم كردستان ) . وتقصد كردستان بالمناطق الكردستانية خارج اقليمها المناطق المتنازع عليها و التي لم تحسم قانونيا الى الان ، و تشكيل هيئة بهذه التسمية تعتبر خرقا قانونيا ومحاولة انتزاع غير مبرر لهذه المناطق . وتأتي تشكيل هذه الهيئة في سياق سلسلة من الخروقات الدستورية و القانونية الكردية ابرزها : -اعتبار تواجد القوات العراقية في كركوك احتلالا -تصدير الاحادي للنفط دون تسليم المبالغ للحكومة الاتحادية -تسليم مذكرة احتجاج للقنصلية الالمانية اعتراضا على تصريحات المستشارة ميركل في ضرورة الحفاظ على وحدة العراق من جهتها طالبت قوى عراقية القضاء و البرلمان و الحكومة العراقية باتخاذ اجراءات قانونية عاجلة لوقف هذه الخروقات المتكررة و المتعمدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *